سبحوه مجدوه زيدوه علواً ... حجاب هيكل كنيسة القديس العظيم انبا مقار بديره العامر ببرية شيهات , مأخوذ عن صورة أثرية بدير باويط بصعيد مصر - القرن 4/6 م ... السلام لك يا أبانا القديس الذي جاز أتون الإضطهاد والتجريح بفرح ومحبة ، فاستحق الاكاليل السماوية


من نحن
نحن أبناء و محبين لأبينا القديس الأب متى المسكين , تربينا تحت أقدام كلماته المحيية التي ينطق بها الروح القدس على فمه المبارك . و قد رأينا بدافع من المحبة أن نساهم بجهد و لو بسيط في نشر تلك الكلمات المحيية و التي لنا ثقة في الرب يسوع المسيح بقوة فعلها و عملها في حياة قارئها و العامل بها .

لم و لن نقوم بنشر أعمال كاملة , لكن بعض المقتطفات , و من أراد الاستزادة فيمكنه الرجوع إلى مطبوعات دير الأنبا مقار العامر ببرية شيهيت .


الـمُصـلِــح

  ولد عام 1919 بمدينة بنها بالقليبوبية , باسم يوسف اسكندر .
  تخرج فى كلية الصيدلة جامعة القاهرة عام 1944.
  فى عام 1948 , باع كل ممتلكاته ( فيلات , سيارات , صيدليات ....الخ ) , و توجه الى الرهبنه بدير الانبا صموئيل العامر بجبل القلمون .
  فى عام 1950 ترك الدير و توجة الى وادى الريان للتوحد , و انضم اليه 7 رهبان اخرين فى عام 1960, و فى عام 1964 ذاد العدد الى 12 راهب .
  ثم ارسلوا لتعمير دير الانبا مقار ببرية شيهيت بتكليف من البابا كيرلس السادس و بدعوة من الانبا ميخائيل مطران اسيوط و رئيس الدير .
  تنيح أبونا القديس الحبيب متى المسكين يوم الخميس الثامن من يونيو عام ألفان و ستة الواحدة فجرا , و انتقل إلى حضن الرب يسوع الذي أحبه و ربح حياته و أبديته فيه . بركة صلواته و طلباته تكن معنا أمين
  للمزيد عن حياة الأب متى المسكين و جماعته الرهبانية , اضغط هنا للتوجه لصفحة دير الأنبا مقار العامر ببرية شيهيت


مقتطفات فيديو من صلاة جناز أبونا متى